الجمعة , نوفمبر 24 2017
الرئيسية / Slider / المعارضة تسيطر على مواقع لقوات النظام السوري في ريف دمشق

المعارضة تسيطر على مواقع لقوات النظام السوري في ريف دمشق

بينما يستمر القصف الجوي العنيف على أحياء حلب التي تسيطر عليها المعارضة السورية ، سيطرت فصائل المعارضة السورية المسلحة في ريف دمشق الشرقي على عدد من مواقع القوات السورية والمسحلين الموالين.

وقالت مصادر إعلامية مقربة من الجيش السوري إن معارك عنيفة شهدتها بلدتي تل الصوان وميدعا في الغوطة الشرقية وأن القوات السورية حققت في ساعات الصباح الاولى تقدماً وسيطرت على عدد من المزارع في بلدة تل الصوان وسط فرار عناصر المسلحين من الجهة الشرقية للبلدة.

وأضافت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية أن “مسلحي المعارضة شنواً هجوماً مباغتاً واستعادوا السيطرة على النقاط التي سيطر عليها الجيش السوري والمسحلين الموالين له وسط قصف مدفعي وصاروخي من القوات الحكومية على مناطق سيطرة المعارضة وكذلك على محور بلدة ميدعا ووادي عين ترما كما وسع مقاتلو جيش الاسلام هجومهم على مواقع القوات الحكومية قرب بلدتي حوش نصري وحوش الفأرة”.

من جانبها قال مصادر في جيش الاسلام، الذي يسيطر على أغلب مناطق الغوطة الشرقية، إن “قوات النظام تكبدت خسائر فادحة بالأرواح والعتاد وأنها وقعت صباح اليوم في كمين حيث تقدمت وسيطرت على أطراف بلدة تل الصوان الا ان مقاتلينا تمكنوا من استهدافهم بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية”.

وأضافت أن أكثر من 10 عناصر من القوات النظامية قتلوا إضافة الى إصابة أكثر من 15 آخرين بجروح بليغة وأنه تم تدمير عدد من آليات قوات النظام وعناصر حزب الله والميلشيات العراقية.

وفي غوطة دمشق الغربية تشهد مدينة خان الشيح وبلدة الدرخبية مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي المعارضة، وقال قائد ميداني في قوات المعارضة لـ(د ب أ) إن القوات الحكومية، بعد أن تصدى لها الثوار وقتلوا عددا من عناصرها، لجأت إلى سلاح الطيران حيث قصفت بلدة الدرخبية بعدد من البراميل المتفجرة.

عن Abdelrahman Ashraf

شاهد أيضاً

نتنياهو يطلب من وزرائه التوجه نحو إفريقيا

🔊 استمعبعد أن أعلن مؤخرًا نيته القيام بجولة ثانية في إفريقيا، دون أن يحدد موعدها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *